اكتب ما تبحث عنه هنا

شعر عن الوفاء بالوعد - اشعار عن حفظ العهد - قصائد عن خيانة الوعد والعهد

advertisement

شعر عن الوفاء بالوعد - اشعار عن حفظ العهد - قصائد عن خيانة الوعد والعهد



وَفاءُ العَهدِ من شِيَمِ الكرامِ
ونقضُ العَهدِ من شِيَمِ اللِّئَامِ
وعندي لا يُعَدُّ من السَّجايا
سِوَى حِفظِ المَوَدَّةِ والذِّمامِ
وما حُسنُ البِداءَةِ شرطُ حُبٍّ
ولكن شرطُهُ حسنُ الخِتامِ
وليسَ العهدُ ما ترعاهُ يوماً
ولكن ما رعَيتَ على الدَّوامِ
نَقَضتمْ يا كرامَ الحيِّ عهداً
حَسِبناهُ يدومُ لألفِ عامِ
وكنَّا أمسِ نطمعُ في جِوارٍ
فصرنا اليومَ نقنعُ بالسَّلامِ
جَرَى عهدُ الثّقاتِ على فَعالٍ
وعهدُ الغادرينَ على كلامِ
ومَن لا يبتغي لِلذَّنبِ عُذراً
يهونُ عليهِ تفنيدُ الملامِ
ومَن لا يَرْعَ وُدَّكَ في رحيلٍ
فلا يَرعَى وِدَادَكَ في مُقامِ
ومَن عَدَلَ المَحاسِنَ بالمَساوي
فقد جَهِلَ الصَّباحَ من الظَّلامِ
أَنا الخِلُّ الوفيُّ وإنَّ نفسي
تَفي حقَّ الصَّديقِ على التَّمامِ
أُراعي حقَّهُ ما دامَ حيّاً
وبعدَ وفاتِهِ حقَّ العِظامِ


شف الوفاء فيني عن باقي الناس
في ديره محصوره كل الحسن فيها
ماعرفت غيرك ولو تخالطت بجناس
دنيا الهوى ماترحم رجل ماشيها
شخص داخل الروح مثل الألماس
والعين لغيرك من قلبي دوم ساليها
عطني الأمل وحبس كل الأنفاس
ومن يطفي شمعه الحب كود واشيها
علمتني القلب ماينبض بلا حساس
وشهد الهوى منها ماذاق صافيها
جبرني كثر الغلا أطوي اليآس
ومن يلهف لدرب الوصل غير ضاميها
من يعشق بوجده يبني له الساس
والنفس من قلبه للحرب بالروح فاديها
قلبي لكم ياسامعين الرن بأجراس
أنشد عن اللي بالود بسوم شاريها
قضى عمري بين هماً وهوجاس
ولي جروحاً بالضمير تجدد مكاويها
مشيتي بدنيتي وقلبك علي القاس
والألم في ناظري والعين بالشوف عاميها
علقتني مثل حراً على كف حباس
وإلا سحابه صيف للارض دوم عاديها
بحر الهوى مايامنه كل غطاس
ومن نجى للسيف مامدت ساعد يديها
قلبك علي مثل قلب جساس
يومه غدر بالكليب بالدم فاليها

قال الشاعر :
اذا قلت في شيء: نعم فأتمه
فإن نعم دين على الحر واجب

والا فقل : لا تسترح وترح بها
لئلا يقول الناس إنك كاذب

قال الشاعر :
لا كلف الله نفسا فوق طاقتها
ولا تجود يد الا بما تجد

فلا تعد عدة الا وفيت بها
واحذر خلاف مقال للذي تعد

قال الشاعر:
ولا خير في وعد اذا كان كاذبا
ولا خير في قول اذا لم يكن فعل

قال الشاعر :
ولقد وعدت وانت اكرم واعد
لا خير في وعد بغير تمام

قال الشاعر :
شكاك لساني ثم أمسكت بصفه
فنصف لساني بامتداحك ينطق

فإن لم تنجز ما وعدت تركتني
وباقي لساني بالمذمة مطلق



المصدر- وكالات

advertisement
تابعنا