اكتب ما تبحث عنه هنا

الفرق بين الحلم والرؤية

advertisement

الفرق بين الحلم والرؤية ، لا يستطيع الكثير ولا يعرف التفريق بين الحلم والرؤية والتي تحدث في المنام حيث ننشر لكم مقارنة بين الحلم والرؤية لأنه يمكن تحليل  أحلامنا  و التعلم منها من خلال محاولة البحث عن تفسير الأحلام و فك هذه الرموز .



الفرق بين الحلم و الكابوس :


الحلم :


الحلم هو الذي تشعر فيها بالراحة و الإستقرار و عدم الإضطراب أثناء النوم و الحصول علي ليلة نوم هادئة تماماً و تجد نفسك تستيقظ و أنت سعيد و متفائل أكثر و بذلك فإن لها تأثيرات إيجابية علي حياته .


عند تحليل الحلم يجب  تحديد ما هو سبب الحلم . فالأحلام يمكن أن تنتج  عن مجموعة متنوعة من العوامل علي سبيل المثال ، عند تناول وجبة دسمة صعبة الهضم قبل النوم تؤدي إلي رؤية العديد من الصور المختلفة في الحلم و الإضطراب في النوم .


و في حالات أخري  الإنفلونزا يمكن أن تسبب الهلوسة في الحلم و لا يمكن تحديد من مغزي هذه الأحلام  .و في بعض الحالات الأحلام تكون نتيجة عن الإضطرابات العاطفية .


و يمكن أن تكون هذه الصراعات عاطفية كبيرة أو صغيرة قد تكون نتيجة بعض المشاكل النفسية الموجودة لديك و تصوير للمتغيرات التي تحدث في الحياة .


و أنت الشخص الوحيد القادر علي تحليل أحلامك .فقط تحتاج إلي بفهم فك بعض الرموز لمحاولة الوصول إلي المغري التي يسكن خلف هذه الأحلام .


في البداية تحتاج إلي النظر لحياتك من الخارج و كيف تبدو المشكلة التي تعاني منها لكي تري نفسك من الداخل فأنت تستطيع تفسير الحلم بعد المعرفة الجيدة لما يدور بداخلك و جميع أسرارك . و قد يساعدك الطبيب المعالج في التحليل النفسي لذاتك و التعامل مع الإضطرابات التي تواجهك .




بذلك ، فإن الأحلام تصور الواقع الذي يحدث ،  و قد تحدث لتحذير الشخص من أمر ما .و بذلك فإن الأحلام تكون أشياء كثيرة  بالنسبة لها و يجب إيلاء الإهتمام بها و عدم تجاهلها و الإستفادة و التعلم منها .



الكابوس : 


الكوابيس هي الأحلام السيئة التي تشعرك بالقلق و الربكة ، و عادة ما تشمل المطاردة ، الحاجة إلي الهروب دائماً ، القتال من أجل البقاء علي قيد الحياة من خلال بعض الطرق و تستيقظ و أنت قلق للغاية .و علي الأرجح بنسبة 98 % السبب ورائها هو ذكريات الماضي الألئيمة .


غالباً ما تسبب الكوابيس الرعب للأطفال و البالغين أيضاً .و في بعض الحالات ، يحدث نفس المشهد مراراً و تكراراً  و لا تعطي فرصة للحالم بالراحة في النوم .


و عند الكثير من الأطفال مع تكرار الأطفال يشكل له مشكلة حقيقة  و بعض الحالات عند البالغين تؤدي إلي مشاكل نفسية ضخمة . و يذكر بعض خبراء علم النفس بأن الكوابيس تنتج عن الأفكار الشريرة . و أفضل نصيحة يمكن أن تواجها إلي الشخص الذي يعاني من الكوابيس هي محاولة التحكم في الأفكار و خصوصاً الخوف و الذعر. فهذه الأفكار يمكن أن تدمر حياة الشخص نفسه .
ولا شك بأن الإلتزام بالسنة و قرأة القرأن و المحافظة علي الأذكار و الإستغفار فهذه الأمور تعد بلسم الروح . و تحسين من سلوكياته في التعامل مع الأخرين لمحاولة زيادة الشعور بالراحة في يومه و من أهم النصائح الدينية التي يجب أن يقوم بها هي :


أن يتوضأ  قبل الذهاب إلي الفراش و قرأة الأذكار .


الإنتظام علي الصلاة و الخشوع فيها .


فالصلاة تساعدك في ربط قلبك مع الله و الشعور بالحب النقي و السلام الداخلي.


يمكنك أيضاً ممارسة رياضة التأمل للإسترخاء و تهدئة اللاوعي .


يمكن أن ترجع الكوابيس أيضاً إلي مشاكل نفسية عميقة الجذور مثل سوء المعاملة أثناء فترة الطفولة و التعرض للإساءة لفترات طويلة فالعقل الوعي بمجرد التعرض لموقف مشابه لها يكون علي إستعداد لتذكرها .


و الإنتباه بأن الطفل بحاجة دائماً للدعم و المساعدة لكي يحاول التخلص من هذه الكوابيس و لا يشعر بالقلق و الخوف منها .


حيث انة بذلك فإن الكوابيس هي الأحلام المخيفة والتي يمكن أن تؤدي إلي حركة سريعة في العين .و تحدث عادة الكوابيس عندما يكون الإنسان تحت ضغط و قلق و إجهاد كثير .

advertisement
تابعنا